النظافة الشخصية

اسباب وعلاج تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم

تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم  

من الطبيعي جداً ان يتعرق الانسان خلال ساعات النهار بسبب حرارة الجو او اشعة الشمس المباشرة.

وربما بسبب ممارسة العديد من الانشطة الرياضية.

التعرق اثناء النوم  

من الطبيعي ان يعرق الإنسان اثناء الليل؟ وما هي اسباب تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم تحديداً؟.

في هذا المقال سوف نقدم لكِ أسباب وطرق علاج تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم.

ما هو التعرق الليلي؟   

التعرق الليلي هو التعرق الذي يحدث للشخص أثناء النوم، ويلاحظه المريض بعد اٍستيقاظه من النوم مباشرةً.

يحدث  التعرق الليلي نتيجة لبعض التغييرات في درجة الحرارة أو الرطوبة فى غرفة النوم.

ولكنه قد يدل أيضا على وجود أسباب مرضية، أو عدوى (Infectious disease)، أو مرض خبيث وغيرها من الأسباب.

والمعروف انّ ظهور كمية قليلة من العرق على الرقبة والصدر كل ليلة ليس امرأ مضراً.

في حين ان ظهور كمية كبيرة منه عقب الشعور المفاجئ بالحرارة الساخنة، يشير الى سبباً ما، وتتراوح حدّته بين المعتدلة والخطيرة.

وفي الاجمال، يبدأ هذا النوع من التعرق الليلي عند مستوى العنق او الرقبة بالكامل إلى الصدر .

قبل ان ينتقل الى اسفل الظهر ثم الجسم كله (في مراحل متقدمة).

طبياً من الطبيعي جداً ان يتعرق الانسان خلال ساعات النهار بسبب حرارة الجو أو اشعة الشمس المباشرة.

وربما بسبب ممارسة العديد من الانشطة الرياضية. لكن، هل من الطبيعي ان يتعرق اثناء الليل؟

اسباب تعرق الجسم اثناء النوم  

1. اتباع طريقة معايشة غير صحية او الإعتماد على نظام غذائي غير سليم أو المداومة على روتين نوم عشوائي.

مع كل هذه الأسباب فمن الممكن ان يأتى عن هذا المزيج السلبي مضاعفات على العديد من اعضاء الجسم ووظائفها.

2. النوم في بيئةٍ حارة جداً، أو النوم فى غرفة ذات تهوية سيئة او الاستعانة بغطاء من الصوف او الألياف الصناعية اثناء النوم.

3. تناول الوجبات الغذائية الغنية بالبروتين والدهون قبل الدخول الى النوم.

الاسباب الطبية 

يمكن لبعض الحالات الصحية ان تتسبب بفرطٍ التعرق على الرقبة والصدر اثناء النوم.
لاسيما عند منطقتي الرقبة والصدر، ومنها يلي:

  • 1. الحمى الشديدة
  • 2. الاضطرابات الهرمونية
  • 3. فرط نشاط الغدة الدرقية
  • 4. القلق الزائد قبل النوم
  • 5. نقص السكر فى الدم
  • 6. التعرق الزائد او فرط التعرق قد يكون بسبب وراثى
  • 7. بعض انواع الادوية العلاجية (مثال مضادات الاكتئاب)

بعض انواع الالتهابات (مثل الإصابة بـ السل أو التهاب بطانة القلب أو التهاب نخاع العظم أو الحمى الفيروسية)

وبالاضافة الى الاسباب المذكورة اعلاه.

يمكن لـ إنقطاع الطمث أو الحمل ان يتسببا بدورهما في حالة من التعرق الليلي على الرقبة والصدر.

ولكن يكون التعرق فى هذه الحالة طبيعي وغير خطير.

إقرأ ايضاً .. طرق التخلص من تعرق اليدين والرجلين خلال 7 أيام

 

علاج تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم

 

  • التعرق الليلي أحياناً قد يكون أحد أعراض مشكلة طبية  قد تتطلب علاجاً طبياً.ومع ذلك يفضل أن لا يتم إعطاء العلاج لحالة التعرق الليلي نفسها.بل يكون العلاج للسبب الأساسي وراء تعرق الرقبة والصدر، وعلى سبيل المثال.الاضطرابات الهرمونية او الإصابة بالأمراض السرطانية أو الالتهابات.كل ذلك من أهم أسباب التعرق الليلي الذي يتم فيه توجيه العلاج إلى الحالة المرضية.
  • يمكن علاج التعرق الليلي الناتج عن أعراض انقطاع الدورة الشهرية بالعلاج بالهرمونات.إذا كان ذلك مناسباً فيكون بعد استشارة الطبيب المختص.كما يتم استخدام كلاً من العلاج بالإستروجين والعلاج المشترك بالإستروجين والبروجستين (العلاج بالهرمونات).وذلك لعلاج أعراض فترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية عندما تصبح شديدة أو مزعجة للسيدات.
  • وقد يتحسن التعرق الليلي الناجم عن الآثار الجانبية للأدوية.عند توقف الدواء أو تغييره بدواء آخر ليس له نفس الأعراض الجانبية.التى تسبب التعرق الزائد اثناء الليل، وربما يتمكن الطبيب أو أخصائي الرعاية الصحية من اقتراح شكل بديل للعلاج .إذا كنت تعاني من بعض الآثار الجانبية الشديدة من تناول هذا  الدواء.
    فالعديد من الأدوية يمكن أن تسبب آثاراً جانبية منها تعرق الرقبة والصدر أثناء الليل.

    أدوية تسبب أعراض جانبية 

    تتضمن بعض الأدوية العامة الشائعة المرتبطة بهذا التأثير الجانبي ما يلي:

     

  1. الأسيكلوفير.
  2. ألبوتيرول.
  3. أملوديبين.
  4. أتورفاستاتين.
  5. بوبروبيون.
  6. بوسبيرون.
  7. سيتالوبرام.
  8. سيبروفلوكساسين.
  9. إيسوميبرازول.
  10. غليبيزيد.
  11. هيدروكودون.
  12. الأنسولين.
  13. يفوثيروكسين.
  14. يسينوبريل.
  15. وراتادين.
  16. نابروكسين الصوديوم.
  17. بدائل النيكوتين.
  18. أوميبرازول.
  19. الباروكستين.
  20. بريدنيزولون.
  21. سيرترالين.
  22. سوماتريبتان.
  23. ترازودون.
  24. الزولبيديم.

من المعروف أن التعرق الليلي أمر مزعج جداً عند جميع الأشخاص.

ويجب على الأشخاص الذين يعانون من التعرق الليلي غير الطبيعى الحصول على الرعاية الطبية اللازمة لتجنب حدوث أى مشاكل صحية فى المستقبل.

إذا لم يكن هناك سبب مباشر ومحدد لتعرق الرقبة والصدر، فإن العلاج للتخفيف من التعرق الليلي يشمل الطرق التالية:

  • يمكنك ممارسة بعض تمارين التنفس من أجل الاسترخاء، حيث تساعدك في التعامل مع التعرق الليلي بشكل جيد.
  • النوم في بيئة باردة او جدية التهوية مع أغطية ليلية خفيفة غير منسوجة. الأغطية القطنية الخفيفة مناسبة جداً.
  • تجنب الكحول والكافيين والأطعمة الغنية بالتوابل وخاصة قبل النوم.
  • يمكنك استخدام مضاد للاحتقان لأجزاء الجسم الأكثر عرضة للإصابة بالتعرق الليلي.
    مثل الإبطين أو اليدين أو القدمين أو الظهر أو الرقبة و الصدر أو الفخذ.
  • عدم تناول الطعام خلال ساعتين إلى 3 ساعات قبل الذهاب إلى السرير من أجل النوم.
  • اتباع نظام غذائي منخفض الدهون والسكريات من أجل تخ.
  • استخدام تكييف الهواء أو المروحة.
  • العمل على ممارسة الرياضة بشكل يومي وكافي من دون الوصول إلى مرحلة الإجهاد.
  • الحفاظ على الوزن الطبيعي وعدم زيادة الوزن الذي يمكن أن يؤثر على الجسم.
  • شرب الكثير من الماء خلال فترة اليوم.
  • قد تساعد الأدوية المعروفة بمضادات الكولين على التقليل من التعرق الزائد، ولكن يجب عدم تناولها إلا بعد استشارة الطبيب المختص.

فيديو .. اسباب تعرق الرقبة والصدر اثناء النوم  

فى هذا الفيديو يشرح لك دكتور محمد القاسمى فى برنامج( Donya ) اسباب التعرق الليلى وكيفية الوقاية منه، للمزيد شاهدِ الفيديو الأن.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق